الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 احلام العصافير - 3

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 150
تاريخ التسجيل : 26/10/2007
العمر : 60

مُساهمةموضوع: احلام العصافير - 3   الجمعة أكتوبر 26, 2007 9:16 pm

العقيد زكريا: لا..
ولكنك تثبت لنا شهامة لا مثيل لها
انك نعم المواطن ونعم الجندي
والآن للسؤال العسكري الذي
سيقرر لي هل ستكون ضابطاً ام لا يا مجند محمود..
من الذي يحرك الجنود في ساحة المعركة
المجند محمود: الضابط يا سيدي
العقيد زكريا: انتبه لسؤالي التالي
المجند محمود: كلي انتباه يا سيدي
العقيد زكريا: انت يا مجند محمود ضابط على فرقة مشاة صغيرة
تحمي مع عدد من رجالك جسراً من الجسور
هذا الجسر يقع على الحدود
ان عبرة الاعداء دخلوا الى الوطن
انت كما قلت الضابط ومعك عدد من الجنود.. تحمون الجسر
وهاجمك العدو ماذا تفهل؟؟المجند محمود: اقاوم يا حضرة العقيد اقاوم “قالها دون تردد او تفكير”
العقيد زكريا: “فكر لحظة قصيرة ثم قال”
حسناً واذا كان العدو اكثر عدداً منك فماذا تفعل؟
المجند محمود: “دون تردد ودون تفكير” أُقاوم يا سيادة العقيد أقاوم
العقيد زكريا: “يفكر ببطئ وراح يضغط على الحروف الخارجه من فمه
وكأنه يُضيقُ الخناق على المجند محمود”
ولكن لو افترضنا
انه لا سمح الله.. لا سمح الله
ان كل الجنود الذين معك قُتلوا وبقيت وحدك
وهجم الاعداء عليك بكثرتهم ماذا تفعل؟
المجند محمود: “دون اي تردد ودون تفكير” اقاوم يا سيادة العقيد أُقاوم
العقيد زكريا: “وقد بدأ على وجهه الشعور بالضيق والغضب وخيبة الامل”
ولكن لنفرض
ان لا امل ولا فائدة من المقاومة
وان العدو سيحتل الجسر حتماً وعلى جثتك ماذا تفعل؟
المجند محمود: “دون اي تردد او تفكير وبنبرة عالية وواثقة”
اقاوم يا سيادة العقيد.. اقاوم.. اقاوم..
العقيد زكريا: “وقد فقد صبره وازداد انفعاله وغضبه”
اقاوم اقاوم
هذا غير محتمل
انت ساقط
انت ساقط

كان عليك ان تنسحب

من تلك اللحظة التي رأيت فيها عدوك يتقدم نحوك عليك ان تنسحب

حتى من تلك اللحظة التي رأيت العدو يأتي من بعيد من خلال الناظور

عليك ان تنسحب..

عليك ان تصرخ بكل ما آتاك الله من قوة

انسحاب

انسحاب

تترك كل شيء وتنسحب..

تحمل كندرتك وتركض دون النظر للخلف

تنسحب انت فاهم تنسحب

انت ساقط ساقط

محمود: “بغضب شديد”
ساقط ساقط
لكن محمود لا ينسحب
محمود لا يدير ظهره للعدو وينسحب
محمود لا ينسحب
العقيد زكريا: بَرَّه.. بره.. انت ساقط.. ساقط
محمود: بَرَّه بره ساقط ساقط
لكن محمود لا ينسحب
العقيد زكريا: بَرَّه
بره..
تعتيم


الفصل الثاني
الاشخاص
محمود: المجند محمود من الفصل الاول وقد طُرد من الجيش .واقفلت الدنيا ابوابها امامه حتى استقر به الحال واخذ يعمل راعياً للمواشي عند احد زعماء العشائر.
في النهار وفي الليل يسهر على رعاية الضيوف ويقدم لهم القهوة المرة.. ويدق المهباج.. وما الى ذلك..
إلا ان شخصيته العميقة لم تتبدل، ويأتي رحيله الى هذا المكان بعد ان شُرد مع اهله من قريتهم الصغيرة الحدودية الى دولة عربية مجاورة في اعقاب نكسات وحروب متلاحقة حصلت على الحدود..

الشيخ فايز: شيخ عشيرة.. همه في دنياه مشيخته وعباءته وكل ما يحلم به هو الخيل والنساء..

الشيخ فرحان: شيخ عشيرة اخرى لا يختلف عن غيره من المشايخ لا بتفكيره ولا بمظهره..

الشيخ سعود: شيخ آخر كغيره من المشايخ

ابو حنيك: كلوب باشا او ابو حنيك جاسوس انجليزي يتجول بين القبائل والمشيخات يمسك بيده مقاليد الامور كلها، ماكر كالثعلب يجول ويصول بين القبائل والحمائل.
يشتري رؤوسهم بالمال والهدايا والخلافات والتقسيم من باب “فرق تسد” ثم يجمعهم كما يريد.
يتكلم العامية بكل لهجاتها ويتكلم الفصحه على اصولها يلبس الباس العربي التقليدي ويتظاهر وكانه ابن عرب حقيقي، دائم التنقل من مكان لآخر وهكذا استطاع ان يسحر رُؤساء العشائر وينقلهم ويلعب بهم وبعقولهم كلاعب الشطرنج الماهر..


“المكان..
ديوان الشيخ فايز، في خيمته البدوية حيث ينعقد اجتماع “ابو حنيك” مع شيوخ العشائر لتدارس الاوضاع وتقسيم الهبات.
وبعد ان كا ن العشاء دسماً لذيذاً تربع ابو حنيك على فرشته وراح يعج على ارجيلته ويدير الحديث”

ابو حنيك: الدنيا مسا الله يمسيكو بالخير
يا وجوه العشائر
يا ذُخرنا وسندنا وظهرنا..
بعد ما إتصلوا عَ النبي.. سمعوني الصلاة عً النبي
الجميع: اللهم صلي عً النبي

ابو حنيك: وعلى آل النبي

وعلى جميع المؤمنين.. مية ولِكَمْ وشرفتو

انا بيتي بيتكم

بيت الشيخ فايز بيتي وبيت الشيخ فرحان بيتي وبيت الشيخ سعود بيتي

كل بيت كرم وجود هو بيتي..

وبعد ما قدرت اتغلب عَ الخلاف والمشاكل بينكم..

إجتمعنا عسى إجتماعنا خير..

وانتو وما اقول الا الحق كلكم وجوه أصل وجود وكرم

والحق اني قلت نجتمِع كلنا عند الشيخ فايز

لإنو كبيرنا.. واحترام الكبير واجب..

الشيخ فايز: يسلم ثمك يا شيخ “كلوب باشا”

يا سليل دولة الانجليز العظمى اللي ما تغيب الشمس عنها

الشيخ فرحان: انا اقول الحق يا شيخ كلوب باشا

إني كنت زعلان كثير من الشيخ فايز

الشيخ فايز: زعلان مني انا.. ليش يا طويل العمر؟

ابو حنيك: ما حد يزعل من حدا ما دام خشمي يشم الهوا..

انتو لازم كلكم توكلو على صحن واحد..

وما ريد واحد بعد هَـ الحين.. يحكي عن اللي كان

يلعن ابو الغضب وسيعته

الشيخ فرحان: لا يا جماعة انا قصدي.. زعلان لاني بحبو

يشهد الله إني أحبو.. بس القصد يا وجوه الخير

اني زعلان عَ الشيخ فايز.. لاني ما شفتو من قبل عام واكثر

الشيخ فايز: اذا كان هيك الأمر حقك علي يا شيخ فرحان

الايام جاي واللي ما صار امبارح.. يصير بكره بعون الله

الشيخ سعود: يا وجوه الخير

عشاكم الجميع عندي.. باليوم اللي الشيخ كلوب باشا يشوفو

الشيخ فرحان: والله ما لك علي يمين

انا دوري قبلك

هذا اللي كان بنفسي احكيه قبل ما تحكي

الشيخ سعود: بيتي هو بيتك.. والحال واحد يا شيخ فرحان

ابو حنيك: زيدوا النبي صلاة

الجميع: وعليه الصلاة والسلام..

ابو حنيك: هيك أريدكو قلب واحد

يلعن ابو الشر وسيعتو.. إيد الله مع الجماعة

وليشهد الله انكم معزتكم عندي ما تفرق

وزي ما قال الشاعر:

تأبى العصي اذا اجتمعت تكسرن وتكسرت ان افترقن آحادا

كونوا دايماً موحدين خلفي.. وأعدكم ما تندموا ولا تخسروا

انا وانتو عارفين

اللي يتاجر بي.. اتاجر فيه..

كلكم معزتكم واحدة..

وما ريد منكم حدا يواخذني.. اذا زُرت غيره اكثر منه

واذا انتم تفرقون بين اولادكم

انا افرق بينكم.. والله شهيد على قولي..

الجميع: يسلم ثمك.. يسلم ثمك

وبارك الله فيك

ابو حنيك: انا بقول من اليوم

عشانا كل ليلة جمعه يكون عند شيخ قبيلة وبالدور

حسب الجيل من الاكبر للازغر

هيك يكون عشانا الجمعه القادمة عند الشيخ فرحان

والجمعه اللي بعدها عند الشيخ سعود..

الشيخ فايز: نعم الرأي..

الشيخ سعود: واذا ما تسعكم الدور توسعكم لقلوب

الشيخ فرحان: ميه هلا بوجوه الخير

الشيخ فايز: صب قهوة يا محمود..

محمود: امرك يا شيخ

“يدور بالقهوة على الجميع.

ويبدو متجهماً، يرمي بنظرات بها الحقد الكثير وخصوصاً “ابو حنيك”

وعندما يصل الى ابو حنيك يصب القهوة”

ابو حنيك: “يمسك فنجان القهوة يحدق بوجه محمود طويلاً

يشرب الفنجان ويديره بين اصابعه علامة بانه يريد المزيد”

زيد القهوة..

محمود: “يسكب القهوة بفنجان ابو حنيك وهو يحدق به

وابو حنيك يرشقه بنظرات متفحصة ثاقبة” تفضل

ابو حنيك: قهوة ترد الروح.. دايمه ويدوم البيت واصحابه

مين القهوجي اللي عندك يا شيخ فايز؟

الشيخ فايز: اسمه محمود..

شب ولا كل الشباب.. نَفَسُو طيب كثير بالقهوة

بالنهار يرعى الغنم وبالليل يطبخ القهوة.. واشهد ان قهوته ترد الروح

ابو حنيك: ما شفته قبل هَـ المرة بمظافتك يا شيخ فايز

الشيخ فايز: خير يا شيخ كلوب باشا..

يعني تعرفه من قبل وإلا لا سمح الله يعني..

ابو حنيك: الحقيقة

انا اللي بقلبي على راس لساني

ومرات كلمة الحق تزعِل

الشيخ فايز: خير يا شيخ كلوب باشا شو القصة

انا شفتك ما إرتحتلو لمحمود

وانا قلبي انقبض

ابو حنيك: لا سلامتك وسلامة قلبك يا شيخ

انا قصدي

انتو عارفين الوضع والامور بين القبائل

يعني قبل ما حد يقبل حد بقبيلتو استشيروني احسن

والمشورة عندي إبلاش.. هيك ما يقدروا الاعداء يتغلغلوا بصفوفنا وربعنا..

وانتو تعرفون انهم العملا والخون كثار وخصوصاً هذول..

إللي ينادون بالقومية والوطنية والكلام الفاضي..

اللي ما من وراه غير المشاكل والمخاسِر

الشيخ فايز: كلامك سليم يا شيخ كلوب باشا

ابو حنيك: مش يمكن اتفوتوا على بيوتكم قتالين قتلا وقطاعين طرق..

بعدين انا لازم اعرف كل زغيرة وكبيرة تصير بها الديرة..

الشيخ فايز: “يرمي محمود بنظرات غاضبة ملؤها الشك”

لا بس محمود يعجبك يا شيخ كلوب باشا

محمود شاب شهم وشجاع

وما هو من اللي بالك فيهم

انا سألت واستفسرت عن اصله وفصله

قبل ما اقبله بديرتي

ابو حنيك: هيك انت شايف يا شيخ فايز

تعال يا محمود.. تعال اقعد قدامي..

محمود: “يقترب من ابو حنيك متجهماً خائف”

خير شو السيرة

الشيخ فايز: الشيخ كلوب باشا.. شيخ مشايخنا

بدو يتعرف عليك

محمود: علي انا؟..

ابو حنيك: من انو عرب انت؟

محمود: انا من

اسمي محمود علي النصار

انا من منطقة لحدود

ابو حنيك: وشو جابك لديرة الشيخ فايز؟

محمود: القسمة والنصيب

ابو حنيك: وليش إتركت عربك ورحلت؟

محمود: كلنا رحلنا.. صرنا لاجئين

بسبب الحرب

ابو حنيك: لهجتك مش غريبة عني

انت من شرق الاردن

محمود: مزبوط..

ابو حنيك: وملامحك إتقول انت من عَرب النعيم

محمود: “وقد اصيب بالذهول” مزبوط انا من عرب النعيم

ابو حنيك: قهواتك يردوا الروح

محمود: بارك الله فيك

الشيخ فايز: اذ كان الشيخ كلوب باشا حَب قهوتك

دير القهوة يا محمود

محمود: “ويبدو وكأنه قد تخلص من ورطه” على راسي يا شيخ

“محمود يدور بالقهوة على الحظور إلا ان ابو حنيك لا زالا يراقبه

ويتفرس به وكانه يبحث عن سر ما

وعندما يصل الى ابو حنيك يبدو وكأنه يُصاب بالرجفة والحيرة”

ابو حنيك: ليش ترتجف؟

انت خائف؟
محمود: لا يا شيخ بس شوفة الاجاويد اتخليني مبسوط
وماني قادر أتمالك نفسي اهلا وسهلا.. اهلاً وسهلا
الشيخ فايز: زيد النار عَ القهوة
سهرتنا ان شا الله للصبح
يا مرحى بالاجاويد.. نورت العشيرة يا شيخ كلوب باشا..
نورتوا يا وجوه الخير..
الشيخ فرحان: هلا بالمهلي
الشيخ سعود: هلا بوجوه الخير
ابو حنيك: الليلة أنيسه.. ويزيد الأَنس فيها
بالخلان والحبايب
كيف نشوف الاوضاع يا شيخ فايز
الشيخ فايز: مدام انجلترا بخير وكلوب باشا بخير نحنا كلنا بخير
الشيخ فرحان: نحنا يا شيخ كلوب باشا.. بين الايادي
من ايديكم الشمال لايدكم اليمين
الشيخ سعود: والله وما الك علي يمين يا شيخ كلوب باشا
ومثل ما قال الشاعر
اذا احب اللهُ يوماً عبده القى عليه محبة الناس
واشهد انو الله يحبك.. وخلانا إنحبك لانك تستاهل كل الخير
والله يديم انجلترا امنا الحنونة سند النا وتاج فوق روسنا
ابو حنيك: والله يا وجوه الخير
غمرتوني بكرمكم وجودكم..
وأرُد على الشيخ سعود واقله زي ما قال الشاعر
يبقى الثناءُ وتنفُذُ الاموالُ ولِكُلِ دَهرٍ دولةٌ ورجالُ
الشيخ فرحان: يسلم ثٌمك.. والله كلامك جواهر
صار لازم الشيخ فايز يرد عليك
الشيخ فايز: والله وانا قدها
إن السلاحَ جميعُ الناسِ تحمله وليس كل ذوات المخلبِ السبعُ
ابو حنيك: والله انتم السباع
اشهد بالله انكم زينة البادية وفوارسها
بعد نسمع بيت شعر من الشيخ فرحان وهيك يكون خلص دور الشعر
ونروح لموضوع ثاني
تفضل يا شيخ فرحان
الشيخ فرحان: اقول يا شيخ ابو حنيك
انت المطر اللي يبعث الروح بالصحرا
اسمع يا ادامك الله:
اذا الفتى ظفِرَتْ يداهُ بنعمةٍ فدوائها بدوامِ شُكر المنعِمِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yaqub.ahlamontada.com
 
احلام العصافير - 3
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الشاعر يعقوب احمد يعقوب :: مسرحيات-
انتقل الى: